رقم الفتوى: 1789

نص السؤال :

فضيلة الشيخ الدكتور الداعية الإسلامي محمد عبد الغفار الشريف ، أمين عام وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة الكويت ، حفظه الله ورعاه: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد: فنرجو أن تكونوا بخير وسعادة دائمة بطاعة الله تعالى ، كما نرجو منكم التكرم بالإجابة على هذه الأسئلة ، بغية العلم والفائدة ، وجزاكم الله خيرا . ـ بداية ... حبذا أن تعطونا نبذة عن سيرتكم الذاتية والعلمية والعملية ... موجودة في موقعكم . الأسئلة: 1ـ من أهم شيوخكم في العلم والإجازة ، وبمن تأثرتم منهم ؟ 2ـ ما وصيتكم ونصيحتكم لطلاب العلم والدعاة إلى الله تعالى ؟ 3ـ الإسلام دين الوسطية والاعتدال ، فما مفهوم الوسطية في الإسلام ؟ 4ـ ما أثر ودور التصوف الإسلامي ، في تزكية النفس وتهذيب الخلق ؟ 5ـ ما أثر الوحدة الوطنية ، في استقرار الدولة والمجتمع ؟ 6ـ ما الرد العلمي والعملي على مسلسل الإساءات للإسلام والمقدسات ؟ 7ـ ما المفهوم الحقيقي للديمقراطية ، وهل تتعارض مع الشورى ؟ 8ـ ما حكم الأطعمة والأشربة المستوردة من دول غير إسلامية ؟ 9ـ ما أفضل الأساليب وأحسن السبل ، في الدعوة إلى الله تعالى ؟ 10ـ ما أهمية الوقف ، وأثره الحضاري والإنساني ؟ 11ـ كيف يتعامل المسلم وطالب العلم ، مع شبكة المعلومات ؟ 12ـ ما عوامل الوحدة بين المسلمين ، وما آثارها وثمراتها ؟ 13ـ ما ثمرات وآثار الصحوة الإسلامية المعاصرة ؟ 14ـ ما معوقات تطبيق الشريعة الإسلامية في المجتمع الإسلامي ؟ 15ـ ما موقف الإسلام من الآخر ، وهل يجدي الحوار معه نفعا ؟ 16ـ ما الفرق بين السنة الحسنة ، والبدعة الحسنة ؟ 17ـ إلى متى سيبقى هذا الخلاف قائما بين الفرق والجماعات الإسلامية ، ولصالح من ؟ 18ـ ما صفات الداعية والخطيب الناجح ؟ 19ـ ما حكم ما يلي: ـ زواج المسيار والمسفار والسياحي وزواج فرند ؟ ـ زرع العدسات اللاصقة وعمليات التجميل وشفط الدهون ، للرشاقة والزينة ؟ ـ النقاب للمرأة ؟ ـ القضاء والولاية العامة للمرأة ؟ ـ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ، وكيف يكون ؟ 20ـ ما رأيكم في: ـ الكشف الطبي قبل الزواج ؟ ـ المصارف الإسلامية ، وفوائدها ؟ ـ الدعاة الجدد ، من حيث الإيجابيات والسلبيات ؟

الجواب :

أمنية

أتمنى من الإخوة والأخوات الكرام أن يجعلوا كل موضوع في سؤال مستقل لأنه أسهل في التبويب، وأنشط للشيخ على الرد.

والأمر الآخر أرجو منهم -أيضاً- أن يستخدموا الباحث (search) في الموقع للاستفادة من الفتوى التقليدية الموجودة على الموقع توفيراً للجهد وللوقت، ودمتم. ملاحظة: تمت الإجابة على الأسئلة مجزئة من الفتوى ذات الرقم 1875 إلى 1897 فارجع إليها راشداً.